تقرير الصحة لدى العرب: يعانون من القلق والاكتئاب أكثر من اليهودي و16.2% منهم يعانون من أحد الأمراض المزمنة

تزامنًا مع اليوم العالمي للصحة الذي يصادف اليوم الجمعة وتحت عنوان ‘دعونا نتحدث عن الاكتئاب’، أصدرت جمعية الجليل – الجمعية العربية القطرية للبحوث والخدمات الصحية المعطيات الصحية والتي تبين تدهورًا في بعض المعايير الصحية لدى المواطنين العرب في البلاد، استنادًا لمعطيات ‘ركاز’ الأخيرة حول الوضع الصحي للمجتمع العربي .

وبحسب جمعية الجليل، يعيش المجتمع الفلسطيني في إسرائيل كأقلية أصلانية تحت وطأة العديد من أنواع التمييز العنصري والواقع الاقتصادي الصعب مقارنة بالأكثرية. أكثر من نصف العائلات الفلسطينية تقبع دون خط الفقر بواقع 53.3%. وتظهر الأبحاث علاقة عكسية بين الواقع الاقتصادي وبين الإجهاد والاكتئاب والقلق.

وتظهر الأبحاث في مجال الصحة النفسية في إسرائيل بأن السكان الفلسطينيين أكثر معاناة من حالات الإجهاد والاكتئاب والقلق من السكان اليهود بواقع 11.2% لدى العرب مقارنة بـ 8.6% بين السكان اليهود.

ووفق منظمة الصحة العالمية فإن الصحة هي تلك البدنية والنفسية والاجتماعية، وليست فقط في انعدام الأمراض. وتعرف الصحة النفسية بالحياة التي تتضمن الرفاهية والاستقلال والجدارة والكفاءة الذاتية بين الأجيال، وإمكانات الفرد الفكرية والعاطفية.

وتعتبر رفاهية الفرد بالقدرة على إدراك قدراتهم والتعامل مع ضغوط الحياة العادية والإنتاج ومساعدة المجتمع. هذا ويعتبر الاكتئاب وفق تقديرات المنظمة من الأسباب الرئيسية التي تؤثر على صحة الإنسان والمؤدية للعجز في جميع أنحاء العالم. فقد بلغ عدد الافراد الذي عانوا من حالات اكتئاب في العالم للعام 2015 اكثر من 300 مليون شخص في العالم.

الأوضاع الصحية للعرب في إسرائيل

الأمراض المزمنة: 16.2% من مجمل العرب الفلسطينيين في البلاد يعانون من أحد الأمراض المزمنة، على الأقل بواقع 15.3% من الذكور و 17.1% من الإناث .

١. السكري: هو أكثر الأمراض انتشارًا من بين الأمراض المزمنة، بواقع 6.8% في المعدل العام. وترتفع نسبة الإصابة بالسكري في الأجيال 21 سنة فأكثر، إلى 11.5% بين الرجال و 13.% بين النساء. وترتفع نسبة الإصابة بالسكري طرديًا مع التقدم بالسن، حيث بلغت نسبة المصابين في الفئة العمرية 30-44 سنة 4.4%، لترتفع في الاجيال 45-59 سنة إلى نحو 19.6%، ولتبلغ 52% لدى الأفراد في الفئة العمرية 60 سنة فأكثر .

٢. ضغط الدم العالي: هو ثاني أكثر الأمراض انتشارًا بين السكان العرب الفلسطينيين في البلاد، إذ بلغت نسبة انتشاره 5.9% في المعدل العام وتبلغ النسبة بين الأفراد في جيل 21 فما فوق نحو 11.3%.

٣. الدهنيات والكولسترول في المكان الثالث من حيث الانتشار بواقع 4.8% في المجمل، ونحو 9.2% في جيل 21 سنة فأكثر .

42.9% من الأفراد يعانون من الوزن الزائد

أمراض وراثية مزمنة: 2.2% من مجمل المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل يعانون من أحد الأمراض المزمنة الوراثية التالية: ثلاسيميا، الصرع، التوحد أو التخلف العقلي .

الصعوبات والإعاقات: النظر هو أكثر الصعوبات انتشارًا، بواقع 6.8% في المعدل العام، ومن ثم الصعوبة الحركية بنسبة 3.5% والسمع بمعدل 2.8% . هذا وترتفع نسبة انتشار الصعوبات بين الأفراد مع تدني المستوى الاقتصادي للأسر، في حين أعرب 7.6% من بين الأفراد من الأسر الواقعة في الخمس الأعلى للدخل عن وجود صعوبات، وترتفع تلك النسبة بين الأفراد في الخمس الأدنى للدخل لتبلغ 9%.

الحوادث البيتية: الذكور هم أكثر عرضةً للحوادث البيتية مقارنة بالإناث. 63.6% من مجمل الأفراد الذين تعرضوا لحادث بيتي هم من الذكور مقابل 36.4% من الإناث . أكثر من نصف الأفراد الذين تعرضوا لحادث بيتي هم من الأطفال والمراهقين حتى جيل 17 عاما، حيث بلغت نسبتهم من مجمل الأفراد الذين تعرضوا لحادث بيتي نحو 54.3%.

السمنة: 42.9% من الأفراد يعانون من الوزن الزائد، ترتفع نسبة الرجال في فئة الوزن الزائد مقارنة بالنساء لتبلغ 50.3% ونحو 35.2% بين النساء. 17.1% من مجمل الأفراد في جيل 18 سنة فأكثر يعانون من السمنة أو السمنة المفرطة، بواقع 16.7% بين الرجال و17.6% بين النساء. وترتفع تلك النسبة في الفئة العمرية 60 فأكثر إلى 41.2% بين النساء مقارنة بـ20% بين الرجال.

الغذاء والتغذية: 66.5% من الأفراد في جيل 18 فأكثر، أفادوا بتناولهم المشروبات الغازية والمحلاة بشكل يومي. 21.7% من بين الأفراد في جيل 18 سنة فأكثر يتناولون مشروب الطاقة يوميًا، وترتفع نسبة تناول مشروب الطاقة يوميًا بين الرجال لتبلغ 31.6% مقارنة بـ11.9% بين النساء. 67.4% من الأفراد في جيل 18 سنة فأكثر يتناولون الوجبات السريعة بوتائر مختلفة، 7.3% يتناولونها مرة أو أكثر في اليوم، و38.2% لمرة أو أكثر أسبوعيًا.

إجراء الفحوصات الطبية: 57.8% فقط من بين المصابين بأحد الأمراض المزمنة، أفادوا عن توجههم للفحوصات الدورية المتعلقة بمرضهم بشكل دائم ومنتظم، فيما أعرب 9.4% من المرضى بعدم توجههم لإجراء الفحوصات بالمرة.

التدخين: بلغت نسبة المدخنين في المجتمع العربي في البلاد للأجيال 15 سنة فأكثر، نحو 30% بواقع 50.4% بين الذكور و9.2% بين الإناث . 12.6% من العرب في البلاد في جيل 15 سنة فأكثر، يمارسون عادة تدخين النرجيلة، بواقع 18.1% بين الذكور و7% بين الإناث. نصف مدخني النرغيلة هم من الشباب في جيل 18-29 سنة حيث بلغت نسبتهم من بين مجمل مدخني النرغيلة 49.2% .

الرياضة والنشاط الجسماني: 27.6% فقط من الأفراد في جيل 18 فأكثر يمارسون الرياضة البدنية، 12.6% بشكل دائم و 15% أحيانًا.

الخدمات الدوائية: 29.1% من الأفراد المرضى أفادوا بعدم تناولهم الدواء ولو لمرة واحدة في السنة الأخيرة، لعدم تمكنهم من شرائه بواقع 28.1% من الرجال و 30% بين النساء.

العضوية في صندوق المرضى: 30% من المواطنين العرب المنتسبين لطبيب متعاقد مع صندوق المرضى، تربطهم علاقة قرابة ونحو 22.8% علاقة صداقة بالطبيب.

التأمين الصحي المكمل: ترتفع نسبة الحيازة على تأمين صحي مكمل بين الأفراد المقيمين لوضعهم الصحي بالممتاز لنحو 53.9%، مقارنة بالأفراد الذين قيموا وضعهم بالسيء 44.7% .

المبيت في المستشفى: تظهر المعطيات ارتفاعا تدريجيا بين التقدم في العمر، ودخول المستشفى والمبيت. 5.6% من الأفراد في فئة الشباب ما بين 18-29 دخلوا المستشفى للمبيت، مقابل 28.6% بين الأفراد في جيل 60 فأكثر.

زمن انتظار العمليات الجراحية: الجزء الأكبر من المنتظرين لإجراء عمليات هم في مجال الأذن والأنف، بواقع 32.4% ومن ثم عمليات البطن وأجهزة الهضم بنسبة 15.1% تليها عمليات العين بنسبة 12.8%. 46.3% من الأفراد المنتظرين إجراء عمليات جراحية أفادوا بأن مدة انتظارهم تتراوح ما بين شهر حتى ثلاثة أشهر. 23.9% من المنتظرين لأكثر من ثلاثة أشهر ونحو 18.8% لفترة أقل من شهر.

المنالية الجغرافية للمستشفيات: 35.7% من الأفراد في جيل 18 سنة فأكثر أجابوا بأن أقرب مستشفى لمكان سكناهم يبعد 25-39 كم، فيما أجاب 1.9% بأنه يبعد أكثر من 40 كم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.